المذكرات الحقيقية لِ سلطان باشا الأطرش: وثائق من أوراقه ١٩١٠-١٩٨٩

عدد القراءات 129
0000-00-00

بقلم : د، ريم منصور سلطان الأطرش

صدر هذا الكتاب عن دار أبعاد في بيروت. خمسة أجزاء. هو تحقيق لأرشيف سلطان باشا الأطرش. رابط المقالة. https://www.al-akhbar.com/Literature_Arts/331907 "المذكرات الحقیقیة ل سلطان باشا الأطرش" القائد العام للثورة السوریة الكبرى ِ وثائق من أوراقھ: من 1910 إلى 1989 تحقیق د. ریم منصور سلطان الأطرش فھرس المحتویات الجزء الأول: - المقدمة - ما قبل الانتفاضة الأولى والانتفاضة الأولى: 1910 - 1924 والمعارك الأساسیة في الثورة السوریة الكبرى 1925 - كشاف تحلیلي 1925-1910 الجزء الثاني: - الثورة السوریة الكبرى: المعارك الأساسیة وأواخر المعارك: 1926 - 1927 - كشاف تحلیلي 1926 – 1927 الجزء الثالث: - الثورة السوریة الكبرى: المنفى: 1928 - 1930 - كشاف تحلیلي 1928 – 1930 الجزء الرابع: - المنفى والعودة للوطن: 1931 - 1938 - كشاف تحلیلي 1931 – 1938 الجزء الخامس: - ما قبل الاستقلال وما بعد الاستقلال: 1940 - 1989 - كشاف تحلیلي 1940 – 1989 - ملحق وثائق الحسابات والإعانات - كشاف بالموضوعات العا ّمة - خریطة معارك الثورة السوریة الكبرى وتو ّسعھا إلى الأراضي السوریة واللبنانیة - ملحق الصور - ملحق البیبلیوغرافیا - --------------------------------------------------------------------------- 1 ھذه الوثائق، التي تمت ّد من ١٩١٠ وحتى ١٩٨٩، ھي من أرشیف جدي سلطان الأطرش. الوثائق بعد رحیلھ، أي بعد العام ١٩٨٢، ھي من أرشیف والدي، منصور ّ سلطان الأطرش في ما یتعلق بوالده. ھي رسائل منھ وإلیھ، لوطنیین سوریین ولبنانیین. عددھا حوالى ٨٠٠ وثیقة ورسالة. فیھا الكثیر مما لم یت ّم نشره سابقاً. سوف تضیف ھذه الوثائق حقائق جدیدة على تاریخ الثورة السوریة الكبرى التي دامت ١٢ عاماً، من العام ١٩٢٥ وحتى العام ١٩٣٧. كما أ ّن فیھا وثائق عن الانتفاضة الأولى في العام ١٩٢٢. من خلال تحقیق ھذه الوثائق الذي قم ُت بھ خلال ربع قرن من الزمن، یستطیع الباحث الذي یبحث في الثورة السوریة الكبرى ١٩٢٥، أن یجد ما یریده بسھولة من خلال الكشافات التحلیلیة، وأیضاً في كشاف الموضوعات. Indexes Analytique. Indexes Thématique. أما المقدمة، فھي تل ّخص ھذا العمل الذي قم ُت بھ، وتلفت نظر القارئ إلى فكر القائد العام للثورة السوریة الكبرى، كما تشرح السبب في اختیار ھذا العنوان. ّ المحققة. د. ریم منصور سلطان الأطرش

اقرأ أيضاً

أنا... لا أدري!!!
" ظمئ الشرق.... فيا شام " ...... آه !!!
رسالة للسيد(ثاباتيرو) رئيس وزراء إسبانيا
رد السيد( ثاباتيرو)على رسالتي
سلطان باشا الأطرش .... عذراً
إذا أردت أن تطاع فسل ما يستطاع
دروس مسفوحة!
من قرطاجة إلى بغداد
متحف للأمم المتحدة
"أتلانتيد"… القارة المفقودة !

ط¸ظ¹ط¸â€¦ط¸ئ’ط¸â€ ط¸ئ’ ط·آ§ط¸â€‍ط·آ¥ط¸â€ ط·ع¾ط¸â€ڑط·آ§ط¸â€‍ ط·آ¥ط¸â€‍ط¸â€° ط·آ§ط¸â€‍ط·آµط¸ظ¾ط·آ­ط·آ§ط·ع¾ :